مقاومة الفساد أولوية الأولويات

نقرا عند بعض أصدقاء نحترم آراءهم ونقدرهم برشا، نقرا أشياء من نوع : التونسي ما يحبش يخدم، يحب الخبزة الباردة، الخ من التعاليق الي تصب في خانة نقد وإنتقاد الحملات متاع الطاقة والثورات الطبيعية والبترول… فما كلام صحيح، وكيما قلت في تعليق سابق فما للأسف برشا تمييع و شعبوية في بعض الشعارات والمطالب. لكن تبقى المطالبة بالشفافية وكشف الحقائق والإصلاح مطلب جوهري وأساسي ما نختلفوش فيه.

فما سؤال نحب نطرحو للنقاش. علاش حسب رأيكم التونسي موجودة عندو عقلية الكسل والتكركير والتكمبين والخبزة الباردة؟ منين جاتنا الثقافة هاذي؟

حسب رأيي فما برشا أسباب. لكن جزء منها هو الفساد المتفشي في كل الميادين و إلي ينخر في المجتمع التونسي منذ عقود. يعني من الصغرة فيسع التونسي يفهم أنو ينجم يوصل لمبتغاه وينجح بأقل الأتعاب. الحكاية تبدى من المدرسة: تقرى دروس خصوصية تضمن النجاح، وموش لازم تتعب في القراية برشة خاطر الناس الكل تفصكي، وكان لزم تمشي حويجة لموضف توا ينجحك، الخ.. يعني من المدرسة نتعلمو السرقة والفساد، ونبداو نفيقو أنها حاجة عادية ومستفحلة في كل بلاصة.. هنا المواطن يخمم ويقول : علاش أنا نقطع في روحي وقت إلي فما طرق أخرى أسهل وأسرع نوصل بها للهدف متاعي؟ علاش تحبوني نخدم وقتلي غيري يسرق ويتفتف ويدبر في راسو وعايش خير مني وما كلمو حد؟

هكا تتبنا وتتواصل ثقافة الفساد، وهكا ينجر عنها التكركير وثقافة الخبزة الباردة.

الحل اليوم هوا في كسر الحلقة المفرغة بالتوعية والتحسيس أولا وبالجزر والمحاسبة ثانيا، بداية بميادين محددة ومعروفة عند الجميع بفسادها المنخرم : الطاقة، الديوانة، البنوك، التعليم، الخ. بالوحدة بالوحدة حتى تتبدل العقلية ويفهم المواطن فعليا أنو ما فماش طريق أسرع وأسهل للوصول غير الخدمة والخدمة.. هذا حسب رأيي لب الموضوع، وهذاكا علاش مقاومة الفساد لازم تكون أولوية الأولويات.

Leave a reply:

Your email address will not be published.

Sliding Sidebar

About Me

About Me

Blogueur de nuit, en pyjama, quand ça me tente. Geek de jour, rarement en cravate.

Social Profiles